الرئيسية - إقليمي - مصدر خاص لـ”مرآة الجزيرة”: الأمن السيبراني السعودي يفشل بصد هجمات اختراق إلكترونية لمواقع وزارات حكومية

مصدر خاص لـ”مرآة الجزيرة”: الأمن السيبراني السعودي يفشل بصد هجمات اختراق إلكترونية لمواقع وزارات حكومية

مرآة الجزيرة

إلى شهر يناير الماضي، تعود حادثة الهاكر الذي ضرب عدداً من المواقع الرسمية ومواقع مؤسسات حكومية ذات الأهمية في كل من “السعودية” والبحرين وغيرها من دول مجلس التعاون الخليجي، إذ نشرت وسائل إعلام عن أن الرياض والمنامة تعرضت بعض مواقعهما الإلكترونية إلى هجمات من جماعات “هاكر”، قالت إنها “تابعة إلى إيران”.

صحف محلية “سعودية” أعلنت عن تعرضها للاختراق من قبل شبكات قرصنة إلكترونية، وبينها “موقع صحيفة عكاظ الإلكتروني، وموقع صحيفة سعودي غازيت”، وهو ما عدته الصحف أنه محاولات لضرب وزعزعة “مصداقية الصحيفتين”.

وفي حين أعلن المشرفون على الموقعين السعوديين أن “المختصين والتقنيين قاموا بصد هذه المحاولات، وأوقفوا الموقعين لعدة ساعات احترازيا”، بحسب تعبيرهم، فقد أفاد مصدر خاص أن “فريق قرصنة إيراني عمد إلى اختراق عدد من مواقع وزارات وشركات سعودية”.

مصدر خاص أفاد “مرآة الجزيرة”، أن الاختراقات الإلكترونية استهدفت عدة دول بينها “السعودية، الكويت، البحرين، قطر والإمارات”، خلال يناير 2019، مشيراً إلى أن “الأمن السيبراني السعودي أو غيره من أجهزة الأمن الإلكتروني تمكنت من اكتشافه، إلا عقب أن أعلنت مجموعة من الهكرز الإيراني انشقاقها بسبب حصول اختلافات بين مجموعات الهاكرز الإيرانية”.

وبحسب المصدر، فإن المجموعة المنشقة من القراصنة الإلكترونيين أقدمت على نشر معلومات حول عناصر الفريق الذي أقدم على قرصنة المواقع، وبعد الكشف عن المعلومات أعلنت المواقع والصحف عن تعرضها لعملية قرصنة إلكترونية، زاعمة أنها تمكنت من صد الهجمات الإلكترونية، غير أن المصدر أكد انعدام قدرة الامن السيبراني على الكشف عن الهجمات وعمليات القرصنة والاختراق.

وعلى أثر عمليات القرصنة وعدم التمكن من الكشف مسبقاً عنها، يكشف المصدر عن أن “الشركات السعودية، بينها الهيئة الملكية، وأرامكو، أطلقوا تحذيرات إلى الموظفين في قسم المعلوماتية من أجل أخذ الحيظة والحذر ورفع منسوب الأمن الإلكتروني تحسباً لأن هجمة على حساباتهم”. ولفت إلى أن “شركات مصافي النفط بينها أرامكو، يقومون بوضع مخططات مصانع وهمية على أجهزتهم لحماية المخططات الحقيقية وتضييع الذين يحاولون الحصول على مواقع المصانع الحقيقية”.

المصدر أوضح أن “الاختراق الذي لم يُكتشف إلا متأخراً، قد يكون حصل على كثير من المعلومات والوثائق والمخططات، خاصة أن الإختراقات شملت عدة وزارات لم يؤتَ على ذكرها”.

يشار إلى أن صحيفة “الوطن” البحرينية، تعرض موقعها الإلكتروني لهجمات “هاكر”، وذكرت الصحيفة، أن الجماعة “حاولت بث رسائل سلبية تمس سيادة البحرين والسعودية”، وفق تعبيرها.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك